طلاب جامعة الملك خالد يختبرون

طلاب جامعة الملك خالد يختبرون دون إستخدام ورقة أو قلم

بعيداً عن الرهبة التقليدية التي تكون ناتجا عفويا لأي امتحان أو تقويم وفي صورة تقنية رائدة وتجربة مميزة ومختلفة في نوعها وكمها ، استطاعت جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة التعلم الإلكتروني أن تجعل من جهاز الآيباد بديلا لورقة الإمتحان لمئات الطلاب في دفعة واحدة أثناء تأديتهم لإمتحانتهم ، وذلك في رؤية تعليمية حديثة وفلسفة تقنية فريدة صنعت من الإختبار لوحة تعليمية جادة الملامح ، خفيفة الروح بكفوف الطلاب وقلوبهم وعنواناً واضحاً لإيمان الجامعة بأن التقنية الحديثة والتطور السريع في الجانب التعليمي يعتبر شريكا يرافق النجاح جنبا إلى جنب.